شخصيات كشفية – حسن العروية

ق العروية

أحلام البدري – شخصيات كشفية ليبية
شارعنا القديم وروعة الكسكا وروح مرحة تنشد الاهازيج وتنشر البهجة شخصية بصمتها لاتتكرر فى مفوضية بنغازى ساهم بفعالية فى تطوير مناهج حلقة الأشبال على مستوي ليبيا .
حسن مسعود العروية مواليد بنغازي 1959م يحمل دبلوم هندسة  ميكانيكيه  ، انتسب للكشافة عام 1966م ،  ، تدرج كشفيا  قاده فى  حلقة الأشبال القائد  المرحوم سليمان الضراط والمساعد رمضان القداري وبعده قائد المشهور بلخضار قائد رجب الشريدي والقائد خليفة حمامه ومساعده علي اشليبي والقائد المرحوم نجيب حمزة ،  ثم تدرج لحلقة الفتيان الفرقة العاشرة القائد المرحوم محمد الريشي والوكيل  القائد محمد علي كرد والمساعد رشيد الجهمى ثم القائد الحاج سالم اسويكر والقائد فتحي بن دردف ومن ثم ابراهيم الاوجلي ( بكو) و اخيرا القائد محمد اسحيم  ،
ثم تدرج لحلقة المتقدم تحت قيادة القائد جلال الشويهدي والمرحوم الدكتور امراجع الديهوم و القائد زروق اشقيفه  – ثم انتقل لمدينة درنة كان قائد الفرقة المتقدم قائد عاشور امسلم حتى حصوله على دورة اعداد قادة في درنة عام 1977 م علما بأنه قاد الفرقة العاشرة فتيان مع المرحوم محمد اسحيم وهو  كشاف متقدم في العام 1976 م  لمدة عام ونصف ، ثم اوكلت اليه مهام اول فرقة للقيادة الفرقة الأولى اشبال مقرها مفوضية درنة نهاية العام 1976م – 1977 م .
شارك فى عديد من الانشطة نشاط حديقة الكشاف ( سيدي حسين) العديد من مصايف الكشاف قائد مساعد البعثة الليبية فى المخيم الثامن والعشرون تونس ،  مخيم التطوعي المغرب فى العام 1990 م  ، قائد خدمات مخيم البحرية الدولي ، شارك بفعالية في تطوير مناهج حلقة الأشبال على مستوى ليبيا ،
تحصل على الشارة الخشبية والكثير من التكريم ، ففى حلقة الأشبال تحصل على اربعه عشر وسام ونجمة أولى وثانية – وتحصل على مساعد رئيس الزمرة الخامسة علما بان زمر الأشبال خمسة فقط ،  فى حلقة الفتيان  درجة مبتدى وثانية و اولى ويذكر بأنه كان معه المرحوم معتز القذافي و مروان الكيخيا  و محمد البرناوي – و المتقدم المبتدى ثانيه وأولى وكان عريف الطليعة وفي الحلقات الثلاثة تحصل على مجموعة كبيرة من الاوسمة  لحلقة الفتيان والمتقدم  وعددها خمسة عشر وسام .
مسيرة الفريق الموسيقي
الموسيقي والفنون بصفه عامه موهبة بدأت معه من حلقة الأشبال وكان في فريق الرقصات و أول ما تعلم رقصة  الكسكا المشهورة على مستوي عالمي  ورقصات الاستقبال والبحرية وكان الفضل لذلك  الأب الروحي لحلقة الأشبال اكيلا فتحي بن دردف ومجموعه من القادة و من ذلك الحين واصل وعشق  هذا  المجال الفني وأجتهد بأن يكون لمفوضية بنغازى فريق موسيقى مميز .
واشترك في خارج مجال الكشافة ك اول شعبة أشبال في المسرح الحديث للتمثيل والموسيقي و زاده حبه للموسيقي والتمثيل والغناء  حيث كانت أول محاولة له فى التأليف فى العام 1976 م  وهي اغنية انا سندباد –  حتي هذا اليوم  يكتب الأغانى والأهازيج التى  تخص الحركة  الكشفية وأغاني الاطفال ،  كما شارك في تصميم عديد من الرقصات الذي تحصلت على  الترتيب الاول على مستوي ليبيا واشهرها شارعنا القديم ، و كلف من خلال عمله ك رئيس لوحدة النشاط الموسيقي على مستوي تعليم بنغازي ،  ومن لم يعرف الثنائي المميز قائد حسن والقائدة سالمة الطيرة  زوجته ثنائي موسيقى  بداء فى  الفريق الموسيقى الكشفى فى العام 1986م – 1988 م مكملان  لبعضهم ينشدان وتعزف القائد سالمة بكل روعة متناغمان كنوته موسيقى جميلة الحروف وكان يرافقهم فى الفريق القائد المخضرم منصور الفزانى الذى بداء معهم منذ ان كان كشاف متقدم  وفى المرحلة الثانية رافقتهم القائدة الرائعة وجدان الهوني شكلا حينها فريقا ترك بصمة لايمكن تكرارها فى مفوضية بنغازي ، كما مرت بالفريق أسماء عملها لاينكر  مثل القائدة منيه المرغني والقائد رزين المرغني ومهند الوحيشي وعديد الأسماء .
مسيرة عطاء مزدانة بالبهجة والعطاء دون مقابل  أب لعائلة كشفية يفتخر الجميع بمعرفتهم
الإعلانات

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار وردبرس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s