وصية الجدة

على الساعدى

سبق نشرها على المدونات العربية

الأحداث المتلاحقة والتغيرات السريعة فى الشارع الليبى اثرت بشكل مباشر على النسيج الأجتماعى انقسام الصفوف مابين المؤيد والمعارض للبرلمان وللجيش والشرطة من جانب والتحاق البعض بتنظيم الشريعة وتبنى أفكار حزب الأخوان من جانب أخر، الانقسامات لم تكن بين الأحزاب والتكتلات أو بين الأصدقاء فقط ، وانما وصل مداها داخل الأسرة فثمة من يؤيد وثمة من يعارض الى درجة التطرف والتشدد – فأصبح الجميع يفقد ثقته فى الأخر بشكل سريع ومخيف .
منذ أن علمتُ بمرضها وأنا حريصة على السؤال عنها ، جدة صديقتى تذكرنى بجدتى نساء بنغازيات لايُجدن القراءة والكتابة ولكنهن يتمتعن بحكمة وعقل راجح وقوة بصيرة شدت وثاق عائلات لها أصوال وجذور عريقة .
تعانى من مرض القلب فقد سبق وأن أجرت عملية على القلب المفتوح ، تدهورت صحتها واختفت ملامح ابتسامتها تكاثف خطوط تجاعيدها بداءت تخبر الجميع بأن الجدة فى الرمق الأخير ، التف حولها الأبناء والأحفاد أثنان وعشرون هى امتداد شجرة عائلتها من الأحفاد تهمس قلوبهم والسنهم بالدعاء لها بالشفاء ، بعد أيام فى غرفة الانعاش أستيقظت وبداءت فى تمتمة الأسماء بشكل أثار دهشة الجميع – كل من ذكرت اسمه وقف بفضول يترقب ماتقوله وطلبت منهم ان يأخذوها الى بيتها تشتاق سريرها وغرفتها .
أخر كلماتها…
حنونة هى تلك الجدة فرح الجميع بعودتها جلست فى مكانها المعتاد وهى تبتسم للجميع وبداءت تتلو عليهم وصيتها …( رد بالكم من بعضكم القوى يشيل الحمل مع الضعيف البلاد فى حرب طويلة لأن فيها موت وقتل ،والنفوس اللى شايله الحقد والغل سنين طويلة وماتصفى ، سامحوا بعضكم الدنيا فراقه – شفتوا كيف الرصاص يأخذ العزيز عليك فى غمضة عين )
ثم أشارت بأصبعها الى أحفادها الشباب ( انشالله نفرحوا بيكم الله والنبى نوصيكم نبى عائلتى تحط يدها فى يد عائلات من كل ليبيا هاتوا عرايس من الغرب مصراتية وازورية وزنتانية ، ومافى بأس تدخلوا فى نسب لبناتكم مع الدرونه والطرابلسية والمراوجه والطبرقه والاوجله ) عاملوهن بطيبة وكأنهن بناتكم .
أشارت لثلاثة من أحفادها أطباء  (أفتح عيادة فى مدينة ليبية غير مدينتك تعرف على ناسها وتأكل معهم عيش وملح يستفيدوا من خبرتك وتعلمهم اللى تعلمته )
( ماديرش خصومة بينك وبين أصحابك على السياسة تخسر رفاقك ويكسب اللى بايع بلاده )
( ساعدوا بعضكم تبنوا صيت وسمعة ترن كيف الذهب لاتسرق لا تكذب لاتعدى على خوك المؤمن – ولاتشيل سلاح فى وجه خوك وجارك وصاحبك ، الزمان طويل وكل خصلة عفنة فيكم تربطوها بعيالكم )
( أفتحوا عيونكم ورد بالكم على بلادكم بلادكم مافى وطن كيفها والغريب سيوره لبلاده )
لفظت الجدة انفاسها بعد ست ساعات من وصيتها ، كم سنشتاق لجدة مثلها تتلو وصيتها وتجمعنا على حب الوطن وتدعو لجمع الشتات بكل حب ومودة بعيدا عن الأحقاد والدم .
 قصة واقعية دفنت الجدة يوم 22 أكتوبر 2014
الإعلانات

سؤال ديموغرافي ليبي

سبق نشرها على صحيفة السفير العربي – ومنصة المدونات الليبية

تعداد السكان فى ليبيا قبل ثورة شباط/ فبراير كان 6 ملايين نسمة. ولكن، كم نسبة الليبيين في هذا التعداد؟ كانت إحصاءات للسكان في المملكة الليبية قد جرت عامي 1954 و1964، ويعتبر تعداد 1973 في عهد النظام السابق قد واكبه حرق السجلات (“أرشيف المواليد والوفيات والإحصائيات السكانية”)، بفعل فاعل وسجلت القضية ضد مجهول كالعادة. بعد أحداث 1976 المخيفة (انتفاضة الطلاب الجامعيين في بنغازي وطرابلس، والقمع القاسي الذي أنزل عليهم بغرض السيطرة التامة على الجامعات من قبل السلطة) قرر الكثير من الليبيين ترك الوطن والهجرة بعيداً عن ظلم السجون واللّجان الثورية ومنصات الإعدام الجماعي في الحرم الجامعي، مما ترتب على ذلك حرمان أبنائهم من الحصول على الجنسية الليبية.
عملت السلطة السابقة على تحقيق خلطة عشوائية لتركيبة السكان، وهي واحدة من وسائل سيطرة تمارسها السلطات في أكثر من مكان وليس في ليبيا وحدها. مُنحت الجنسية الليبية لمهاجرين من أفريقيا كانت تربطهم بالقذافي علاقة وثيقة، ما أنتج جُل خليط الجنوب الليبي. ومُنح لهم حق استخراج كتيب عائلة وبطاقة هوية تؤهل الحصول على امتيازات. وكوّن بعض هؤلاء مافيات كبيرة لعبور الهجرة من أنحاء مختلفة من أفريقيا إلى أبواب البحر المتوسط.. وأوروبا، وهو ما استخدمه طويلا القذافي لابتزاز الدول الأوروبية. وتكونت مجموعات مسلحة بين قوافي الصحراء الليبية الشاسعة التي كانت بساطا وديعا للطوارق الرحل.
انخفضت نسبة إنجاب الأطفال (بين 2 و4 بدلاً من 6 و9 وحتى 13 فى بيت واحد) في السنوات الأخيرة نتيجة للحرب. وهذه، مع ضغوط الحياة المختلفة، وانعدام البنية التحتية التي تساعد على تقديم الخدمات المسهلة لحياة المواطن، وغلاء المعيشة مقابل نسب البطالة وأزمة السكن الحانقة، بما لا تليق بدولة نفطية، وطموح بعض الشباب للدراسة وسعيه للحصول على فرصة إيفاد خارج حدود الوطن، وارتفاع نسبة العنوسة بين صفوف الرجال والنساء على السواء، وتأجيل الزواج إلى سن ما بعد الثلاثين.. لا يوفر فرصاً كافية لإنجاب عدد أكبر من الأطفال.. هذا إلى جانب معاناة ليبيا من ارتفاع ملحوظ في وفيات الأطفال (!) نتيجة الإهمال في المستشفيات وغياب قطاع صحي فعال والتوعية الإنجابية للمرأة. وأهم نتائج التحول الديموغرافي هذا هو ارتفاع نسبة السكان في سن العمل (الخامسة عشرة حتى التاسعة والخمسين، وهو رقم التقاعد الضماني في قانون العمل الليبي) ونسبة المسنين، وانخفاض نسبة الأطفال (أقل من خمس عشرة سنة)، وفئة الشباب. وهذا يمكن استثماره مؤقتاً في تحسين إنتاجية العمل ووضع برامج تعنى بالتكافل بين الأجيال، كما يمكن الاستفادة منه في تدعيم برامج التأمينات الاجتماعية لأنّ عدد السكان الذين ينتمون إلى القوى العاملة في هذه المرحلة يفوق عدد السكان خارجها..
سعير الحرب خلال سنوات الأربع المنصرمة ذهب فيها الكثير من أبناء جيل كامل، ما بين مواليد الثمانينيات والتسعينيات، بالموت أو الهجرة. وتتفاوت النسب حسب كل منطقة وارتفاع الصراع المسلح فيها.. جيل كان يمكن أن تمتد إليهم الأيدي للعمار والبناء، بينما بتنا اليوم نرى على امتداد النظر المقابر وأعدادها المفجعة.
سيظل الشباب الليبي واقفا في طوابير الانتظار وتطلع الأطفال لغد أفضل في سبات لحين تكوين دستور وبناء دولة تهتم بحل هذه الديموغرافية الصعبة الغائبة عن أذهان المسؤولين وصناع القرار، فالمواطن في ليبيا منهك من جرعات الصراع التي انعكست على إطلاق العنان لتفكير واعٍ بخطورة الأحداث القادمة.

الثقافة في ليبيا تحت مطرقة الحرب

تدوينة سبق نشرها على موقع هافينغتون بوست عربي

الحرب ليست قراراً اختيارياً، إنها فرض، حين يبدأ الظلاميون بخروجهم مع نعيق البوم الأسود يخيّم السكون على الأوطان والخوف يسكن الجوانب، تُطفأ أنوار المنازل ويهيم أهل المدينة نازحين مثقلين بالهموم يعتصرهم ألم الانتظار المبهم وسط الطرقات المعتمة وبقايا ذكريات مترامية على قارعة الطرقات.

كلما خرجت للشارع وتنأى عن مسمعك تلك المشاكل المشبعة بالألم سيتضح لك أن الكل في ليبيا يعاني، يتوسد الجميع ذات الغطاء من عدم وجود دولة لها دور فعلي على أرض الواقع انعدام للاستقرار السياسي في غياب العدل الاقتصادي وسوء التخطيط واختفاء مشاريع استثمارية تواكب عجلة التطور ومؤشرات مرتفعة لتأخر الزواج لدى الجنسين على حد سواء، الممارسات الخفية التي أصبح لها تأثير نفسي عكسي على الشباب نتيجة للكبت المفرط وعنف السلاح وتبعات الحرب وغياب الأمان، فحتماً الفرح في حياتهم يصبح باهتاً، والابتسامة مختفية عن الملامح، وتجاعيد العبوس تغزو الوجوه، والأرواح مسكونة بالوجع، الحرب لا تفرق ولا تعرف المهادنة، فقط تزيد من أعداد المقابر وتدفن معها كل ما هو جميل بين أكوام الرماد، فيصبح سعي الإنسان فيها لتوفير لقمة عيش يقضمها على مضض وغطاء يقيه برد الشتاء.
في السابق كان حرمانهم من ممارسة أنواع الفنون المختلفة تحت الأمن الداخلي، اليوم أصبح حرمانهم تحت أذرع أخطبوط الإرهاب، غائبة دور الفنون وبراح الثقافة دار واحدة مازالت صامدة في العاصمة طرابلس، ليبيا منذ السبعينات لا توجد بها صالات سينما موسمية وخشبة مسرح بمواصفات تليق بتاريخها العتيق، تبحث كاميرات المصورين ولوحات الفنانين الموهوبين والمحترفين عن قاعات مجهزة خصيصاً لمعارض رسم ونحت وصور فوتوغرافية، حضور خجول لأجندة مهرجانات ثقافية وطنية أو عربية تجمع شتي المدن تُثرى الذاكرة وتُبهج النفوس بعيداً عن عصا الحرب، إذا ما تتبعنا فقط ما يحدث بعد الثورة فسنجد منذ أواخر عام 2012 والساحة الثقافية فقيرة.

أحداث تتعاقب واحدة تلو الأخرى، انتبه في خضمها الكثيرون لأحداث تلتهم جراب الثقافة، جامعة بنغازي التي تأسست في عام 1955 ومكتبتها العريقة قد التهمتها ألسنة النيران، وأمسيات البيت الثقافي (حوش الكيخيا) أمست صدى يحبو في الذاكرة، حين طالت القذائف ذلك المبنى العريق الذي يعد جزءاً من ذاكرة المدينة العتيقة، فقد بُني في عهد حكم العثمانيين وكانت تسكنه عائلة من عائلات بنغازي، ظل الجد ويليه الأحفاد يسكنونه محافظين على تصاميمه ليقوموا بتسليمه الى جهاز المدينة القديمة، ويتم افتتاحه من جديد واعتماده كبيت ثقافي احتضنت أروقته الأمسيات الشعرية والحفلات الموسيقية والمعارض، لتمر سريعاً على شرفة قصر المنارة، وهو من المباني التي تم بناؤها إبان حكم الايطاليين لليبيا، وقد أوصدت أبوابه بقفل بلا مفتاح بوقوعه في منطقة اشتباكات مسلحة – ولَكَم جمعت هذه الشرفة من متذوقي الشعر وعشاق الثقافة والمناظرات وفنون الخطابة، فكانت أبوابه مفتوحة طوال الأسبوع للفن والأدب دون تمييز.

وزارة الثقافة والإعلام، مسمى يتبع الحكومة غير المعترف بها ظاهرياً، والحاكمة ضمنياً تحت وطأة السلاح، ووزارة الثقافة والإعلام والمجتمع المدني مسمى تحظى به الحكومة الشرعية ظاهرياً والغيبوبة تلفها داخلياً، وزارتان يتقنان البروباغندا الإعلامية وتُجيدان السكب بالدلو الفارغ تحت سور الثقافة المتصدع.

باتت الصحف الورقية التي من المفترض أن تحتضنها الوزارة في خبر كان، غياب لفعاليات ولمعارض كتب مدعومة تكون في متناول الجميع تنمي ثقافة الاطلاع والقراءة وتزيد من استجلاب هواة مقتني الكتب.

تغيب صورة المشهد الثقافي بحلتها المتكاملة وقد غادر ساحتها المبدعون تباعاً رحلوا في غياهب الموت بلا وداعٍ يليق بهم في مواكب مهيبة تحترم عطاءهم بمعانيه الكبيرة، الكثير منهم ترك إرثاً وبصمة في مجاله لا تتكرر، في غياب معاهد للموسيقى تتبنى تنمية المواهب وتعليم النوتة الموسيقية تحت أيدي الأساتذة المتخصصين، أمر لا يمكن أن يتحقق إلا فيما ندر، ربما الاجتهاد الشخصي للتعلم هو ما اتخذه الهواة سبيلاً، حصة الموسيقى في المدارس تم إلغاؤها منذ ما يقارب العشرين عاماً او أكثر، وبالتالي بتنا نرى أجيالاً لا تتذوق الموسيقى ولا تجيد الاستماع الجيد للنوتة واللحن الشجي.

المواهب لا تجد احتضاناً مكتملاً لصقل إبداعهم والأخذ بأيديهم لإعادة الإرث الثقافي بتفاصيله وخصوصيته المكانية والزمنية، فحتماً توثيق الذاكرة ومساربها حِملٌ سيكون على عاتق المثقفين، والمثقف الليبي غاب دوره الفعال تحت مطرقة الحرب.

شخصيات كشفية – ربيعة جربوع

12654280_1004110119662578_7849520016999621415_n

أحلام البدري – شخصيات كشفية

من رائدات مرشدات البيضاء  تمتاز بروح مرحة والتزام فى العطاء ، قائدة لها حضورها الكشفى والإجتماعى فى التجمعات والملتقيات بكل فعالية فى مدينتها البيضاء.

القائدة ربيعة مفتاح جربوع مواليد 1965 البيضاء – تحمل مؤهل ليسانس اداب علم اجتماع – معلمة خرج من بين يديها اجيال متعاقبة ، انتسبت للحركة  الكشفية فى العام 1973 تدرجت كشفيا من حلقة الزهرات الى الفتيات الى المرشدات ثم تولت مهمة مساعدة قائدة فى حلقة الزهرات ثم قائدة فى نفس الحلقة ، شاركت فى عديد المخيمات التى اقيمت فى مفوضية البيضاء الى جانب اشرافها على دورات تدريبية ضمن المناهج السنوية للمفوضية .

توقفت لفترة قصيرة عن العطاء الكشفي بعد العزوف الى مر بحلقة المرشدات فى مفوضية البيضاء لتعود من جديد ضمن حلقة رائدات مرشدات البيضاء وتستقطب عدد كبير من منتسبات الحركة والرائدات فى المدينة ، حلقة متضامنة استطعن تنفيذ الكثير من البرامج الخيرية التطوعية.

شاركت فى المخيم العربي الذى اقيم فى جود دائم ، وفى الملتقى الاول لرائدات مرشدات ليبيا فى العام 2012 – والمؤتمر السابع لرواد الكشافة والمرشدات فى المغرب ، حاليا تتولى مهمة مفوضة للرائدات وتسعى لعقد تؤامة تجمع فيها كل رائدات مفوضيات المنطقة الشرقية وتدعو فيها المرشدات المنقطعات عن العطاء الكشفي للعودة والمساهمة من جديد فى أحياء الانشطة المختلفة.

نحو اعادة الحياة لحركة المرشدات وتأسيس بنية كشفية بمناهج واسس تتخذ العهد والشريعة الف باء من البداية ، نحو نهوض جديد بعيدا عن العزوف الذى آلم بحركة مرشدات مفوضيات المناطق الشرقية سعيها دوؤب وحلمها فى الطريق الى مالانهاية .

قصة مركز ادماج المكفوفين

كفيف3

الاندماج بمعناه الحديث واحد من أكثر موضوعات التربية الخاصة إثارة للجدل وتعددا في وجهات النظر ، فمنذ أن وجد الكفيف الأول عندما شاء الله ذلك، وهو يعيش إلى جوار نظيره المبصر جنبا إلى جنب في بيئة واحدة دون تفرقة أو تمييز،فكلاهما بشر خلقه الله تعالى لعبادته وتوحيده والاستعانة به في تسخير ما منحهم في عبادته وحده وأعمار الأرض واستمرارا الحياة ، ولقد كرم الله الأعمى عندما عاتب فيه نبيه فخلده في كتابه – لمن أبصر بقلبه ماعمي عنه كثير من المبصرين في زمانه ، فإنها لا تعمى الأبصار ولكن تعمى القلوب التي في الصدور،وعندما لم يأذن النبي الكريم لصاحبه الأعمى بان يصلي في بيته ،رغم وعورة الطريق وافتقاد الدليل ، كان ذلك مكرمة له ليرفع عنه كل شبهة قد تمس إيمانه فإنما ليعمر مساجد الله و من امن بالله واليوم الآخر، وفى المساجد يتشاور المؤمنون فيشاركهم المشورة وتدرس العلوم فينهل منها ، فالمسلمون سواسية عند الله .

محمد بنسعود كفيف

جمعية الكفيف بنغازى …

جمعية الكفيف بنغازى جمعية أهلية تقوم على خدمة المكفوفين وتسهل لهم الوسائل المعينة للدراسة فمنذ تأسيسها خرج منها الآلف الطلبة المتميزين على مستوى الاعدادى والثانوى والجامعي ، جمعية لاتتبع اى قطاع فى الدولة عدا عقود الموظفين والمعلمين التابعين لها فانها موقعة من طرف الخزانة والمالية ، جمعية تأسست فى العام 1961 بمساعدة أهالى المدينة من خلال مجلس ادارة تولى رئاسته  الاستاذ الفاضل والأب الروحى للجمعية محمد بن سعود .

قدمت الجمعية خدمات جليلة لعدد لايحصى من الطلبة المكفوفين فقد كان هناك قسم للمبيت الداخلى فقد ساعد الكثير من المكفوفين من كل مناطق ليبيا حيث لم يقتصر تقديم خدماتها للمنطقة الشرقية فقط بل امتد فى كل ليبيا .

خطوات الجمعية للاندماج …

تاريخيا طالبت الكثير من المنظمات الحقوقية بحفظ حق المكفوف وضرورة ادماجه فى المجتمع حيث اصدرت الجمعية الامريكية قرار سنة 1975 بتبنى قانون الاندماج .

سعى المدرسين فى جمعية الكفيف بنغازى لرسم خطة لاندماج الاطفال المكفوفين مع الطلبة العاديين فى المدارس العامة ، تحدثنى المعلمة ريم العرفى من قسم التدريب بالجمعية بأن المكفوف يصنف  من ذوى الاحتياجات الخاصة وهو اما ان يكون فاقد للبصر تماما واما ان يكون فقده للبصر محدود ، فيكون الاندماج خيط الوصل لتنمية قدراته السمعية وتشغيل حواسه وتفاعله بالمحيط .

اهتمت مدرسة جمعية بنغازى للكفيف بالإشراف على الطلبة ذوي الإعاقة البصرية في المدارس العادية منذ ثمانينات القرن الماضي في بعض مناطق ليبيا , وكان معظمهم خارج مدينة بنغازي , ثم تطور الأمر تدريجياً فعين مشرف للمتابعة كانت تبعيته لقسم الخدمات الاجتماعية بالجمعية عام 2003 م , لتتولى هذا البرنامج وحدة تابعة لمدرسة الجمعية عام 2005 م , وفي عام 2012 م استحدث (مكتب الاندماج التربوي) وأصبحت تبعيته لإدارة الجمعية مباشرة لتمكينه من أداء عمله بصورة أفضل وبإمكانات أكبر , وقد شرع المكتب في التوسع في عمله وازداد عدد زيارات المتابعة وعدد المعلمين المتابعين وتم تقسيم العمل بينهم تمهيداً لمرحلة الاندماج الكامل الذي تتطلع إلى تحقيقه الجمعية .

اهمية الاندماج يرفع من قدرة الطالب على التكيف  والتفاعل بكل حواسه السمعية وتوظيف قدراته الابداعية  وتحسين نظرتهم لأنفسهم حتى يصل لمستوى التميز وإعدادهم لمواجهة الحياة اجتماعيا نحو تطلع ذاتى للمستقبل وتعلمهم ان الفروقات موجودة بصور مختلفة ولكنهم عليهم ان يعلموا ان المكفوف شخص سوى ليس مختلف ولا غريب .

اما بالنسبة لاهميه الاندماج للمعلم فانه يحسن اتجاههم نحو فكرة الاندماج لاعتيادهم على وجود طلبة من ذوى الاعاقة يكون ومردوه ايجابي  لدى المعلم يعزز مبدءا التكافؤ الاجتماعى وبذلك يصبح ذوى الاعاقة جزء من النظام الاجتماعى والتربوى للمجتمع .

جمعية الكفيف بنغازى منارة تعلمنا ثقافة العطاء والتطوع ، تعلمنا ان الاعاقة ماهى الا اعاقة العقول فحتى ان أختفى البصر فالبصيرة كفيلة لتقودنا الى أعلى  قمم التميز والنجاح .

 

 

نحات قوريني

12710981_983963594998373_5830385986544512238_o

 

11694818_891572674237466_3508619106685234579_n

الموهبة وحدها لاتكفى ان لم تدعمها بالاجتهاد والمعرفة من وسط غابة شحات الشامخة وظلال  اشجار الصنوبر ولفحة التاريخ الناطقة بحضارة مرت يوما على اعمدتها العتيقة  ، تجده هناك بين بقايا الاشجار ينحتها تحف بخيال عابر كعبور الطيور المهاجرة فوق جمال قورينى  .

عبدالله سعيد شاب ليبي ذات السته والعشرون ربيعا من مدينة شحات تخرج من كلية الموارد الطبيعية وعلوم البيئة هويته الرسم والنحت يحدثنى عن هذه الهواية التى اصبحت شغفا ومشروع رسالة ينقل بها مايمر به الوطن – لم يدرس الرسم ولا النحت ولكنها هواية منذ  مرحلة الاعدادية كان شغوفا برسم الكاريكاتير وصناعة الالعاب الخشبية وتشكيل مجسمات من (الطفلة ) وهى نوع من انواع الطين الجبلي القابل للتشكيل والذى استعمل منذ عهود قديمة فى تشكيل الاوانى المستعملة للطبخ والشرب وباقى مستلزمات الحياة ، اما نحت الخشب فقد بدأ فيه فعليا منذ اربع سنوات بعد اجتهاد وإطلاع على تجارب نحاتين ليبين وعرب من حيث المعدات المستعملة والاحتياطات الواجب اتباعها .

11230109_927807260614007_1470279703559264057_n

ويستطرد عبدالله فى حديثه انه يميل الى النحت التجريدى أو مايسمى بالنحت المعاصر ، حيث يستعمل الاسكتش فى تثبيت الصورة فى بعض الاعمال وأحيانا يميل الى العشوائية والانسيابية فى منحوتاته – شارك عبدالله داخل وخارج ليبيا فى عرض اعماله فى عدة مدن ومهرجانات ليبية الى جانب مشاركته فى اليوم العالمي للخشب فى تركيا حيث وجهت له دعوة مثل فيها ليبيا من بين مائتين نحات حول العالم من تسعين دولة ، امنية عبدالله ان يصل بمنحوتاته الى العالمية وان يجتهد ويطور ويتابع كل جديد فيما يتعلق بالنحت فهو فن راقى من خلاله تنقل رسائل للسلام لتعزيز الهوية ونحت صورة التراث والواقع على قطعة فنية  ثابته تعكس رؤيه النحات وعلاقاته بكل مايحيط به من روعه وجمال .

الفن بكل انواعه يجسد لنا مراحل مختلفة من ذاكرة الوطن والفن والإبداع وسط الحرب هو الصورة التى تغير واقع  فى ظل غياب وسائل تساهم فى أظهار ابداع الاخرين .

مدرسة فى الحرب Benghazi School

10176044_978239468859901_6624985591522202499_n

ازمة التعليم وقفل المدارس وتحويل بعضها الى مقر للنازحين فى ظل حرب عشواء وتعرض بعضها الى القصف مما ادى الى اصابتها بشكل مباشر ، يخرج من بين ركام الأزمة مشروع تعليمى على الانترنت يلاقى صدى كبير بين الطلبة وأهاليهم.

11040847_10204895469480844_4217554299901175396_n

فكرة وخطوة…
فكرة مشروع تعلنه شابة ليبية بنغازية تحمل ماجستير فى طب الاسنان تقيم فى نيويورك ناشطة مع الصليب الأحمر الدولى .
  –تخبرنا الدكتور هيفاء فتحى الزهاوى بأن مدرسة بنغازى سكايب هو برنامج تعليمى تثقيفى يغطى المناهج الدراسية للمراحل الابتدائية يستهدف طلاب مدينة بنغازى المنقطعين عن الدراسة نتيجة لظروف الحرب ، بداءت بنشر الفكرة عبر حسابها على الفيس بوك اعلنت فيه نداء لجميع القدرات والخبرات الليبية للتواصل والمساعدة فى داخل ليبيا وخارجها فكانت المبادرة لها اقبال كبير ، حماس كبير عم الجميع كان هو الحافز للإسراع والتطوير فبداء انطلاق المدرسة فى 20 نوفمبر 2014 على صفحة خاصة تحمل نفس الاسم على الفيس بوك والتويتر ، وكان التركيز على المرحلة الابتدائية وهى من سن ست سنوات الى الثانية عشر سنة ثم المرحلة الاعدادية وهناك دروس لمرحلة الثانوية العامة وهاهى اليوم تقدم المحاضرات بالمجان لطلبة الطب تخصص طب الاسنان.
بالتعاون مع جامعة العرب الطبية – كما استضافت  وهو حدث عالمى   Science Hour  Hour of
كما نضمت حملات توعية للأمهات بالتعاون من منظمة جلاديوس  تبث كل يوم أحد دروس للشهادة الاعدادية بالتعاون  مع المدرسة الليبية فى ولاية كولارادو الامريكية ، كما نضمت مسابقات تشجع الاطفال على القراءة والإطلاع مثل مسابقة الكاتب الصغير ، قصص الانبياء.
خطة العمل وتفاعل المشتركين…
تخبرنا الدكتورة هيفاء بانه يتم الاتصال المباشر مابين الطلبة والمعلمين عن طريق السكايب فى بداية المشروع ونظرا لانقطاع الكهرباء على كثير من المناطق تم انشاء فصول تفاعلية باستخدام برنامج تعليمى الكترونى على الانترنت ، والاتصال الغير مباشر وهو تسجيل الدروس المباشرة وتحميلها على قناة المدرسة اليوتيوب لضمان الاستفادة فى حال تعذر الاتصال ، عدد المشتركين يزيد عن الف طالب وطالبة وعدد المشتركين على صفحة الفيس بوك ثمانية آلاف مشترك وتم تسجيل مايزيد عم مئة وخمس وعشرون فيديو تعليمى ، ويعمل فريق عمل مايقارب عن الثلاثين متطوع متعاون من معلمين من مختلف مناطق ليبيا الى جانب ليبين مقيمين بالخارج
الممول : شركة Libyan Spider تبرعت بتكاليف انشاء المدرسة الالكترونية وعمل المهندس موفق رقص على تصميم الموقع مجانا ، والمدرسة لم تتلقى اى دعم مالى الكل يعمل تطوعى.
الخطط المستقبلية…
 اهداف المدرسة ستكون تثقيفية تربوية مستقبلا اكتر من تغطية المناهج كإقامة دورات في مختلف المجالات ان تكون يد مساعدة لتعليم كورسات لغات عن طريق الانترنت والدراسة عن بعد للارتقاء بمستوى التعليم  والتركيز على المحاضرات التي تهدف لبناء جيل واعي يخدم الوطن بعيدا عن التطرف الفكرى والعنف نعم بنغازى تحت القصف تحارب الارهاب والتطرف الدينى والتعصب الفكرى ولكن شبابها اينما كان يسعى لغد أفضل يكون ركيزته  التعليم والارتقاء الفكرى  وبنغازى ستتعافى من جديد.
للاتصال…
http://www.benghazischool.com
Email: info@benghazischoo.com
Facebook: BenghaziSkypeSchoolwww.fb.me/
TwBSkypeSchoolitter : www.Twitter.com/
Instagram: http://www.Instagram.com/SkypeSchool
Skype: SkypeSchool.bss
YouTube@ Benghazi Skype School
Flickr: http://www.flickr.com/BenghaziSchool

شخصيات كشفية – سكينة ابراهيم بن عامر

652 (381x640)

أحلام البدري – شخصيات كشفية ليبية

قائدة كشافة ليبية وقامة كشفية عربية فى حضورها المبهج لاتستطيع الا ان تنصت لخبرة وكفاءة علمية جديرة بالتقدير، اضافت للمكتبة الكشفية العربية كتب ودراسات واوراق بحثية وبرامج توعوية وهذا غيض من فيض لعطاء لاحدود له.

الدكتورة سكينة ابراهيم بن عامر مواليد 8 ديسمبر 1960 م – تحمل مؤهلات علمية فى ليسانس أعلام شعبة صحافة 1982 ، دبلوم دراسات عليا في الإعلام- شعبة صحافة 1992 ، ماجستير في الإعلام- تخصص صحافة (صحافة الطفل ودورها في تنمية القيم التربوية لدى الأطفال: دراسة تحليلية علي مجلة الأمل الليبية: 1973-1986) جامعة (قاريونس)- قسم ألإعلام 1994.

دكتوراه في الإعلام البيئي من معهد الدراسات والبحوث البيئية بجامعة عين شمس القاهرة- 2006  بعنوان( فاعلية استخدام الانشطة ووسائط الثقافة في تنمية المعرفة والسلوك البيئي لدى الأطفال في مرحلة التعليم الأساسي بليبيا).

تدرجت كشفيا من حلقة الزهرات الى الفتيات الى المرشدات ، تولت القيادة مع فرقة زهرات ،تحصلت على الشارة الخشبية مساعد قائد تدريب وحظيت على عضوية لجنة تنمية وخدمة المجتمع بالأمانة العامة للمنظمة الكشفية العربية.

المهام الكشفية:

قائدة فرقة فتيات: 1982-1987 / قائدة فرقة مرشدات: 1987-1990

قائدة فرقة زهرات: 1990-1994 / مفوضة حلقة فتيات: 1986-1988

مفوضة تدريب:1988-1991 / مفوضة إعلام:1991- 1994

قادت العديد من الدورات والبرامج الكشفية داخل المخيمات للدرجات الكشفية

مجموعة دورات للمهارات والأوسمة الكشفية ، مجموعة المهرجانات الرياضية الثقافية الفنية الخاصة بالمفوضية ، مجموعة دورات إعداد عريفات الطلائع ، مجموعة دورات إعداد القائدات علي مستوى المفوضية ،  وقد شاركت على مستوى محلي بمجموعة دورات إعداد القادة ، مجموعة الدورات الخاصة بتأهيل قادة الفرق لدمج المعاقين في الفرق الكشفية ، مجموعة الدورات التدريبية الخاصة بمنظمة الصحة حول نشر الوعي بالحد من الجفاف الناتج عن الاسهال لدي الاطفال ، ورشة العمل العربية حول حقوق الطفل:2002 .

اما على المستوى العربي والاقليمى فقد كانت لها مشاركات فعالة …

  1. شاركت الدراسة العربية لتأهيل الموجهين الجدد المتفرغين للعمل الكشفي بالتربية والتعليم، القاهرة: 2003 .
  2. ورشة عمل حول الحد من ظاهرة عمل الاطفال(صرخة لوقف عمل الاطفال) القاهرة: 2003.
  3. لقاء الكشفية والتضامن العربي في يوم الإخوة الكشفية العربية، القاهرة، مارس 2003.
  4. اللقاء العربي لمسئولي العلاقات العامة والأعلام بالجمعيات الكشفية العربية، القاهرة: فبراير 2002.
  5. ندوة تنظيم وإدارة المشروعات التنموية الصغيرة، القاهرة: يوليو 2003.
  6. الندوة العربية الثانية عشرة لمسئولي تنمية المراحل وتنمية المجتمع وتنمية القيادات و العلاقات العامة والإعلام، القاهرة، فبراير:2004.
  7. الاحتفال بمرور 50 عاما علي تأسيس المنظمة الكشفية العربية، القاهرة: فبراير 2004.

اللقاء العربي الخامس للمسئولين عن التربية البيئية في الجمعيات الكشفية العربية، القاهرة: يونيو 2005.

رحلة الدراسات والبحوث  وتأليف الكتب الكشفية …

  1. الدراسة العربية لتأهيل الموجهين الجدد المتفرغين للعمل الكشفي بالتربية والتعليم، القاهرة: 2003 .
  2. ورشة عمل حول الحد من ظاهرة عمل الاطفال(صرخة لوقف عمل الاطفال) القاهرة: 2003.
  3. لقاء الكشفية والتضامن العربي في يوم الإخوة الكشفية العربية، القاهرة، مارس 2003.
  4. اللقاء العربي لمسئولي العلاقات العامة والأعلام بالجمعيات الكشفية العربية، القاهرة: فبراير 2002.
  5. ندوة تنظيم وإدارة المشروعات التنموية الصغيرة، القاهرة: يوليو 2003.
  6. الندوة العربية الثانية عشرة لمسئولي تنمية المراحل وتنمية المجتمع وتنمية القيادات و العلاقات العامة والإعلام، القاهرة، فبراير:2004.
  7. الاحتفال بمرور 50 عاما علي تأسيس المنظمة الكشفية العربية، القاهرة: فبراير 2004.

اللقاء العربي الخامس للمسئولين عن التربية البيئية في الجمعيات الكشفية العربية، القاهرة: يونيو 2005.

علاقة التربية الكشفية بالتربية البيئية، حلقة العمل حول دمج المفاهيم البيئية في رياض الاطفال وذوى القدرات الخاصة، جامعة الدول العربية، القاهرة: 2005.

المؤلفات الكشفية:

  1. سلسلة كتيبات التربية البيئية في المناهج الكشفية( أربعة أجزاء).
  2. كتاب دليل نظام التقدم في المجال البيئي للأشبال والزهرات، بالتعاون مع جامعة الدول العربية ومجموعة منظمات دولية.
  3. الخبرات العملية:
  • صحفية بمجلة الثقافة العربية: 1982- 1992
  • صحفية بالهيئة العامة للصحافة/ مكتب بنغازي: 1994 الي تاريخه
  • معيدة بقسم الاعلام – كلية الآداب- جامعة قار يونس: 1992- 1994
  • عضو هيئة تدريس بكلية الإعلام- جامعة بنغازي: 1994 الي تاريخه
  • عضو هيئة تدريس بكلية المعلمين/ شعبة رياض أطفال و معلم فصل- 1996 – 2008.
  • منسق الدراسات العليا بقسم الإعلام: 2008-2009
  • منسق مكتب الجودة وتقييم الأداء بكلية الإعلام منذ 2009
  • رئيس تحرير مجلة البيت: 2009- 2010
  • المشاركة في المناقشة والإشراف علي العديد من رسائل الماجستير في مجال الإعلام.
  • إعداد وتدريس وتدريب في مجال التنمية البشرية والاتصال الإنساني والاتصال الوظيفي وأمانة السر والإشراف الإداري والمهني، وتنفيذ (217) ورشة ودورة تدريبية (1996- الي تاريخه).
  • كاتبة ومعدة برامج بالإذاعة والتليفزيون الليبي.
  • المستشار الفني للمشروع الوطني للتربية البيئية بليبيا.
  • المستشار الفني للجنة إعداد وتأليف أدلة متطوعي الهلال الأحمر الليبي.
  • رئيس الفريق البحثي الخاص بالمشروع البحثي المتعلق بمناهج قسم الإعلام والمقدم للهيئة الوطنية للبحث العلمي
  • الكتابة في العديد من المواقع الالكترونية العربية.
  • عضو لجنة مهرجان رسومات الأطفال والشباب السنوي والمؤتمر العلمي السنوي للاطفال والشباب (1987-1998)
  • رئيس لجنة التربية البيئية والإعلام البيئي في دائرة البيئة بالمجلس الانتقالي الوطني، 2011

الكتب والأبحاث المنشورة:

  1. القيم التربوية في صحافة الطفل الليبية – 1999 كتاب منشور ( مقرر جامعي)
  2. فن الاتصال بالآخرين: دراسة في السلوك الإنساني – 2001 كتاب منشور (مقرر جامعي)
  3. تحقيق و إعادة صياغة كتاب ( الإخراج الصحفي ) للمرحوم كمال الوحيشي. – 1999 – كتاب منشور. (مقرر جامعي)
  4. طيارة ورق : كنوز من ألعاب الأطفال العربية – كتاب منشور- دار طيبة للنشر والتوزيع والتجهيزات العلمية – القاهرة – 2005.
  5. سلسلة التربية البيئية في المناهج الكشفية (4 أجزاء) 2004 – 2006 كتب منشورة- المنظمة الكشفية العربية، القاهرة
  6. كتاب دليل نظام التقدم في المجال البيئي للأشبال والزهرات، بالتعاون مع المنظمة الكشفية العربية، والايسيسكو – 2004 – كتاب منشور.
  7. سلسلة علمية للأطفال ( مشروع تخرج ) (4 أجزاء) كتيبات منشورة.
  8. كتاب المداخل الأساسية في الحرير الإعلامي، 2005، كتاب منشور. (مقرر جامعي)
  9. دليل المعلمين والمعلمات في التربية البيئية: سلسلة الأدلة التدريبية البيئية، الهيئة العامة للبيئة، 2009.
  10. الطريق البيئي الأخضر، سلسلة الأدلة التدريبية في التربية البيئية، الهيئة العامة للبيئة، 2010.
  11. الدرب البيئي الأخضر، سلسلة الأدلة التدريبية في التربية البيئية، الهيئة العامة للبيئة، 2010

مكونات الموروث الثقافي الفكري وعلاقته بالتفكير السياسي، كتاب ثقافي، مركز القادة للتدريب والدراسات الاستراتيجية، 2012

  1. دليل المعلمين والمعلمات في التربية الخاصة، مكتب تعليم الفئات الخاصة، اللجنة الشعبية العامة للتعليم والبحث العلمي، طرابلس:2010
  2. دراسة بعنوان ( اتجاهات الأطفال نحو استخدام تقنية الحاسب في نشر المعلومات العامة ( جزأين ) مجلة البحوث الإعلامية – 2000
  3. دراسة بعنوان: دور المنظمات الشبابية في نشر الوعي المائي بين الشباب والأطفال – أعمال مؤتمر الماء الثاني – 1996
  4. (2001) دور اللعبة في تنمية القيم التربوية لدى الأطفال مجلة البيت، ع: 755، أكتوبر2001، طرابلس.
  5. دراسة بعنوان اتجاهات الأطفال الليبيين نحو العولمة – أعمال ندوة الطفل العربي على عتبات القرن 2000
  6. دراسة بعنوان دور الحركة الكشفية في تنمية السلوك البيئي لدي الشباب – المؤتمر القومي السابع للدراسات والبحوث البيئية – جامعة عين شمس – أبريل 2003.
  7. بحث بعنوان دور اللعبة الشعبية في تنمية الهوية الذاتية للطفل العربي في ظل افرازات العولمة, المجلس العربي للطفولة والتنمية ضمن أعمال المؤتمر الدولي للطفل، الإسكندرية: سبتمبر 2005.
  8. بحث بعنوان )اتجاهات الرأي العام نحو القضايا البيئية المعاصرة لدي الأطفال الليبيين: دراسة استكشافية ميدانية ) مقدم الي المؤتمر العربي الأول للدراسات والبحوث البيئيية، جامعة عين شمس/ 2007.
  9. (2007) أهمية استعمال الإعلانات وأسماء المواد الغذائية في التنمية المستدامة للغة الطفل العربي والحد من تلوثها اللفظي،  مؤتمر لغة الطفل العربي في عصر العولمة، المجلس العربي للطفولة والتنمية القاهرة.
  10. بحث بعنوان فاعلية الأنشطة ووسائط الثقافة في تنمية المعرفة والسلوك البيئي لدي الأطفال في مرحلة التعليم الأساسي بليبيا، مجلة البحوث البيئية، جامعة عين شمس، مايو 2007
  11. بحث بعنوان دور الحقيبة التعليمية في نشر الوعي البيئي بين طلاب المدارس، المؤتمر التربوي الأول حول معلم الغد ، مصراتة: 6/2007
  12. بحث بعنوان فاعلية استعمال حقيبة التثقيف البيئي كوسيلة إعلامية في تنمية المواطنة البيئية لدي الأطفال، مقدم الي مؤتمر الطفولة والمخاطر البيئية، بنغازي 10/2007.
  13. دراسة استكشافية بعنوان واقع وأبعاد مستوى الوعي الصحي والبيئي السائد لدى الأسرة الليبية وسبل نشره وتطويره، مقدم ضمن أبحاث مشروع ليبيا 2025: رؤية استشرافية، مركز البحوث والاستشارات بجامعة قاريونس.
  14. فى العام (2008) العلاقة بين الدراسة و التطبيق في مجال الاعلام: دراسة ميدانية حول مدى ملائمة مناهج قسم الاعلام لمتطلبات سوق العمل، مقدمة الي الندوة العلمية حول التحصيل الدراسي لطلاب الجامعات الليبية: تقييم الواقع واستشراف المستقبل، مارس/2008، بنغازي.
  15. دراسة بعنوان الإستراتيجية الإعلامية الخاصة بدمج ذوي الاحتياجات الخاص ممن لديهم متلازمة داون في المجتمع، الندوة الوطنية السابعة للجمعية الليبية لمتلازمة داون، 3/ 2008.
  16. دراسة العلاقة التداخلية بين الاعلام والبيئة والطفولة، ضمن الموسم الثقافي لنقابة أعضاء هيئة التدريس بجامعة قاريونس، 4/ 2008.
  17. دراسة بعنوان دور المشروع الوطني للتربية البيئية في تنمية مؤشرات المواطنة البيئية لدى الأطفال: دراسة تتبعية لمراحل تطبيق المشروع الوطني للتربية البيئية بليبيا، ورشة العمل حول الأخلاقيات البيئية، الشبكة العربية للأخلاقيات البيئية، 2/ 2009م
  18. دراسة بعنوان آليات تفعيل دور وسائل الإعلام في تعزيز الفرص العادلة لاندماج الأشخاص الذين لديهم متلازمة داون في المجتمع، الندوة الوطنية الثامنة للجمعية الليبية لمتلازمة داون، 4/2009.
  19. بحث بعنوان آليات اندماج أطفال متلازمة داون في مؤسسات التعليم الأساسي في ليبيا، مؤتمر مؤسسة التعلم، كلية العلوم التربوية ، الجامعة الأردنية، عمان، 5/2009
  20. المشاركة في إعمال الدورة 35 لليونسكو، رئاسة لجنتي التربية والعلوم الإنسانية والاجتماعية، وعضوية لجنة الإعلام والاتصالات، باريس: 10/2009
  21. سكينة إبراهيم بن عامر (2010) اتجاهات الإعلاميين الليبيين نحو قضايا الاندماج مع الأشخاص الذين لديهم إعاقة، مؤتمر واجب المجتمع تجاه الطفل ذي الإعاقة، المجلس العربي للطفولة والتنمية، القاهرة: 2- 4/2/2010.
  22. بحث بعنوان (رؤية مستقبلية لتفعيل الأدوار الاجتماعية والتربوية للإعلام العربي من منظور التنمية المستدامة: إستراتيجية مجلة البيت نموذجاً) معهد الدوحة الدولي للدراسات الاجتماعية والمجلس العربي للطفولة والتنمية، الدوحة: 2- 3/5/2010
  23. بحث بعنوان (بعض العوامل المؤثرة في تطور كفايات أعضاء هيئة التدريس بجامعة قاريونس في ضوء مفهوم إدارة الجودة الشاملة) المؤتمر العالمي للتعليم، عمان- الأردن: 18- 20/5/2010ز

 

  1. بحث بعنوان (دور المشروع الوطني للتربية البيئية في تنمية قيم المواطنة لدى الأطفال) المؤتمر العربي الإفريقي ، بنغازي: 1- 2/8/2010
  2. سلسلة دراسات حول ثقافة الطفل – مجلة الثقافة العربية / مجلة البيت / البحوث الإعلامية – 1989 – تاريخه
  3. سلسلة دراسات حول التراث العربي في الصحافة – مجلة الثقافة العربية ،1985-1990
  4. مجموعة قصص ومسلسلات للأطفال بمجلة الأمل – 1992- 1998
  5. مجموعة قصص بمجلة بسمة للمكفوفين – 1997- حتى تاريخه
  6. عمود أسبوعي ثابث بعنوان( بصوت هادي) بصحيفة الجماهيرية – منذ 2000 وحتى 17فبراير 2011.
  7. مجموعة مقالات متخصصة في التوعية البيئية، و تنمية المجتمع والقيادة بنشرات المنظمة الكشفية العربية – القاهرة منذ 2003 الي تاريخه
  8. مجموع مقالات في التربية البيئية بمجلة الكشاف العربي منذ 2003 الي تاريخه.

ولها مؤلفات كشفية اثرت بها المكتبة الكشفية العربية سلسلة كتيبات التربية البيئية في المناهج الكشفية( أربعة أجزاء) / كتاب دليل نظام التقدم في المجال البيئي للأشبال والزهرات بالتعاون مع جامعة الدول العربية ومجموعة منظمات دولية .

 

كتب وأبحاث جاهزة للطبع:

  1. كتاب الإعلام البيئي: علاقات وتداخلات- كتاب منهجي في الاعلام البيئي
  2. كتاب دليل القادة والقائدات في التربية البيئية.
  3. الدليل التدريبي لمتطوعي الهلال الأحمر الليبي_ الجزء الأول، مركز البحوث والدراسات بالأمانة العامة للهلال الأحمر الليبي.
  4. بحث بعنوان أساليب تعامل الطفل الليبي مع تقنية الحاسب و شبكات المعلومات – مجلة البحوث الإعلامية
  5. كتاب الثقافة المستقبلية للطفل العربي.
  6. سلسلة مخطوطات في ثقافة الطفل.
  7. سلسلة الحكايات التراثية للأطفال
  8. مجموعة روايات ثقافية. لم تقدم للطبع بعد.

تحظى على ثقة واحترام كبير فى المؤسسات والمراكز العربية والمحلية فهى عضو بكل من:

اتحاد الصحفيين العرب. القاهرة / المنظمة الكشفية العربية. القاهرة / المجلس العربي للطفولة والتنمية، القاهرة / الشبكة العربية للشباب والبيئة. القاهرة / مركز الدراسات الاجتماعية التابع لوزارة الشؤون الاجتماعية- ليبيا / جمعية الكفيف بنغازي / مسرح السنابل للطفل والشباب / إذاعة سنابل ليبيا / الجمعية الليبية لأطفال متلازمة داون / جمعية أصدقاء البيئة / قائدة بالحركة العامة للكشافة والمرشدات_ ليبيا / متطوعة بالهلال الأحمر الليبي .

مستشارة علمية مع كل من الهيأة العامة للبيئة / دار نون للتدريب والاستشارات

مركز نبراس للتدريب والاستشارات الفنية والإدارية / مكتب التدريب والاستشارات بالهلال الأحمر الليبي .

لها عديد المسهمات فى البرامج الإذاعية والتليفزيونية:

  1. برنامج كل يوم حكاية – مسموع – 1989 – 1994
  2. برنامج روضة الأطفال – مسموع – 1994 – 1998
  3. برنامج للأطفال حكاية وأغنية وفزورة – مسموع – 1991 – حتى تاريخه
  4. مسلسل نص نصيص – مسموع – 2003. 2007
  5. برنامج جنة المعرفة – مسموع – 1996 – 2000
  6. برنامج آيات وحكايات: مسموع – 1999 – 2002
  7. برنامج بلورة الحكايات – مرئي – ‏2000
  8. برنامج اللعبة الكبرى – مرئي – ‏2001
  9. برنامج تراث وأجيال – مرئي – 2002- 2003. 2007.
  10. برنامج توازن – مرئي – تحت الإنجاز.
  11. مسلسل أساس الحياة – رسوم متحركة بيئي – تحت الإنجاز.
  12. برنامج مكارم الأخلاق، مسموع، تحت الانجاز

برنامج (عندي ما نقول) مسموع ، تحت الانجاز الى جانب مساهمتها الفعالة في نشر الأخبار والأنشطة وعمل الاستطلاعات والتحقيقات الكشفية في وسائل الإعلام المحلية ، الإشراف علي صفحة أشبال وزهرات ضمن صحيفة الكشافة والمرشدات ، نشر مجموعة مقالات متنوعة بمجلة الكشاف العربي ، المشاركة في إصدارات المنظمة الكشفية العربية .

تحصلت على عديد من الأوسمة والتكريمات  والتى لاارها تفي بسيرتها المشرفة وسام الشارة الخشبية – المنظمة الكشفية العربية 1994 / وسام العطاء الهلال الأحمر الليبي 2001 / الجائزة التشجيعية للإبداع الأدبي والفني في مجال ثقافة الطفل 2009 عن كتاب طيارة ورق.

سيرة مشرفة لقائدة كشافة متميزة وصحافية وإعلامية لامعة ، تنسج فى دروب الحروف طرقات منتشية بالبياض تأخذك من عمق المكان وتحلق بك نحو فضاءات مشبعة بالقيم والأصالة .

شخصيات كشفية – عمر البكوش

552275_436380633060700_617293564_n

أحلام البدري – شخصيات كشفية ليبية

الشخصية القوية والالتزام والتدريب المتقن صفات تلاحق اسمه فى اللقاءات الكشفية ، شخصية تحظى على احترام  كبير فى الوسط الكشفي.

القائد عمر محمد البكوش والده القائد محمد البكوش عمود من اعمدة الكشافة البحرية فى ليبيا ، مواليد 1968 م بنغازى انتسب للحركة الكشفية فى العام 1978 م – فى حلقة الفتيان الفرقة الاولى بقيادة المرحوم القائد عبدالقادر دغيم والقائد سالم باله والقائد عبدالرازق ليكمع من تاورغاء ، ليتم فى العام 1980 تقليص الفرق من عشرة الى ثمان فرق للفتيان ، بحكم سكنه فى منطقة السلمانى اانتقل الى الفرقة الخامسة بقيادة نخبة من القادة محمد البرناوى الكبير ومحمد البرناوى الصغير والقائد شكرى حسان والقائد على بوسنينه والمرحوم محمد المطردى والقائد سعد بوحجر ، وفي عام 1982 م ترفع الي حلقة المتقدم الفرقة الثانية بقيادة القائد محمد الشويهدي والقائد فرج الجبالي والقائد شريف ساسي والقائد عمر الفيتوري والقائد صلاح الترهوني .

وفى  عام 1985 م ترفع للقيادة وكانت دورة الاعداد عام 1986 م ، والدراسة التمهيدية عام 1987م بغابة ام حبيبة ، وكان عملي شارة فى عام 1992 م بغابة ابو خريص في سبها ، قاد بفعالية في جميع المراحل السنية الكشفية  اولاً اكيلا اشبال ثم الفتيان والمتقدم في عام 2010 م  ، وفي عام 1996 م تحصل علي وسام الغاب وشارك في اغلب المخيمات التدريبية سوى كشافين او دورات للقادة  ، تولى قيادة البرامج في المخيم العربي السادس والعشرون الذي اقيم في ليبيا بغابة جوددائم مهمة  قائد البرامج للمخيم الفرعي .

رشُح لدراسة مساعد قائد تدريب في مخيم الكرامة بالأردن وفي عام 2014 م ، رشُح لدراسة قادة تدريب في مدينة بور سعيد المصرية بتكليف رسمي عام 2015 .

فى حضوره تحظى على معلومة كشفية وتدريب جماعي وانضباط تلقائى وهذه سمات القائد الناجح.

 

شخصيات كشفية -أبتسام حسين بن عامر

11228099_10153483725035349_7867587091379321232_n

12695736_10153868116790349_1547530968_n

أحلام البدرى – شخصيات كشفية ليبية

الألق يلف حضورها والتميز سمة أعمالها – قائدة كشفية  وسيدة أعمال من الطراز الأول ، أول امرأة ليبية تحظى على عضوية فى الغرفة العربية البريطانية وغرفة طرابلس للتجارة لتدخل على سجاد أحمر وتمثل ليبيا فى مجلس سيدات الأعمال العرب التابع لجامعة الدول العربية.

القائدة أبتسام حسين بن عامر مواليد بنغازى تحصلت على ليسانس الأدب  الإنجليزى من جامعة الفلبين وهى أم لأربعة أبناء ، لتواصل مسيرتها العلمية حتى حصولها على شهادة هندسة الديكور من المعهد الفلبينى التابع لهندسة الديكور فى نيويورك لتتجه بعدها الى العمل الحر وتصبح فى مصاف سيدات الأعمال العرب.

انتسبت للحركة الكشفية منذ اوائل انطلاقها فى بنغازى حيث انتسبن جُل بنات عائلتها فى هذه الحركة العريقة ، تدرجت كشفيا من زهرات الى الفتيات الى المرشدات لتتولى مهمة القيادة لفرقة زهرات فى منطقة البركة حيث مقر اقامتها ، شاركت فى أول معسكر عربي أقيم فى ابو قير بالإسكندرية – حيث كان مرافقا للبعثة انذاك مؤسس الحركة الكشفية القائد على خليفة الزائدى ، وكانت تحمل الكثير من الذكريات القيمة من ذلك المخيم تفاصيل رائعة  لاتنسي ، شاركت ايضا فى المعسكر العربي الذى اقيم فى غابة جود دائم عام 1966 – حيث كانت المرحومة الملكة فاطمة زوجة الملك إدريس القائدة الفخرية للمخيم .

بعد فترة من حضورها المخيم تزوجت  وغادرت ليبيا للإقامة فى عدة دول من العالم صحبة زوجها الذى كان يعمل بالسلك الدبلوماسي الليبي ، هذه التجربة ساعدتها للاختلاط والتعرف على عدة شعوب فى العالم بثقافات متنوعة وحضارات مختلفة ومن بين تلك الشعوب تعتبر الشعب اليابانى مميز إذا  انهم بنوا بلدهم اليابان من العدم ليصبحوا قوة اقتصادية يضرب بها المثل ، وحال عودتها الى ليبيا والاستقرار فيها انضمت الى فرقة رائدات طرابلس فكشاف مرة كشاف الى الأبد.

12674615_10153868116870349_304222124_n

قدوة فى عالم الأعمال …

بعد رجوعها الى ليبيا والاستقرار فيها وبعد تقاعد زوجها من السلك الدبلوماسي ، قررت البدء فى عمل خاص مستقل ودخول عالم الأعمال ،  حيث اهتمت بموضوع تهيئة طريق للمرأة الليبية فى هذا المجال ، فانتخبت لتكون أول امرأة ليبية عضو فى مجلس إدارة غرفة طرابلس للتجارة ثم انشئت لجنة مع بعض سيدات الأعمال تحت مظلة غرفة طرابلس لتتولى رئيستها فيما بعد  ، وتترشح بعدها لعضوية مجلس إدارة الغرفة العربية البريطانية بلندن ، ولها تمثيل دائم فى مجلس سيدات الأعمال العرب التابع لجامعة الدول العربية .

ومازال عطاءها مستمرا  حيث ماكانت الدقة  والتواضع  والرقى وحسن المعاملة صفاتها الإنسانية التى تميزها ، فخر لكل امرأة ليبية طموحة.